رئيس الوزراء يطمئن على صحة عضو المجلس السياسي الأعلى ناصر النصيري Bookmark and Share
التاريخ : 06-02-2019 اطمأن رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، على صحة عضو المجلس السياسي الأعلى ناصر النصيري، والذي يتلقى العلاج حاليا في المستشفى العسكري بالعاصمة صنعاء . واستمع رئيس الوزراء من الأطباء إلى إيضاح عن الحالة الصحية للنصيري الذي أصيب بوعكة صحية ألمت به .. مؤكدين أن حالته مستقرة ومطمئنة وفي تحسن مستمر. وأعرب الدكتور بن حبتور، عن تمنياته للمناضل النصيري بتمام الصحة والعافية ومغادرة المشفى في القريب العاجل . ونقل له تحيات رئيس وأعضاء المجلس السياسي والحكومة وتمنياتهم له بالصحة والعافية ومعاودة نشاطه الوطني. بدوره أعرب المناضل النصيري عن امتنانه لرئيس الوزراء على الزيارة .. منوها بالجهد الوطني الذي يضطلع الدكتور بن حبتور، في هذه المرحلة الحرجة، سائلاً الله السلامة والصحة له وجميع اليمنيين. وتفقد رئيس الوزراء أثناء الزيارة الأوضاع الصحية لعدد من جرحى جبهات مواجهة العدوان السعودي الإمارتي ومرتزقته ومستوى الرعاية الصحة والعلاجية المقدمة لهم بما في الأسير الذي تم تعقيبه وتقطيع أصابع يديه. ونوه بالأدوار البطولية الأسطورية لرجال الجيش واللجان الشعبية دفاعا عن وطنهم .. مؤكدا أن القيادة السياسية تنظر إلى ذلك الدور الوطني بكل إجلال وتقدير وحريصة على توفير كافة الاحتياجات الضرورية لهم . ولفت إلى المتابعة المباشرة لقائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي لقضاياهم أولا بأول. إلى ذلك اطمأن رئيس الوزراء خلال الزيارة على صحة مستشاره المناضل ناصر جعسوس ومستشار الأمانة العامة لمجلس الوزراء مطهر الشامي، واللذان يتلقيان العلاج حاليا بمركز أمراض وجراحة القلب العسكري. كما اطمأن على صحة الشيخ حسين الضميم الذي أجريت له عملية زراعة بطارية في القلب من قبل الكادر الطبي الوطني العامل في المركز . والتقى رئيس الوزراء أثناء زيارته للمستشفى العسكري ومركز أمراض وجراحة القلب، مدير دائرة الخدمات الطبية العسكرية ناشر القعود ومدير المستشفى العسكري الدكتور عباس نجم الدين ونوابه لشئون الطبية عقيد دكتور صادق الجبري والأكاديمية الدكتور أكرم الحاج والعسكرية العقيد أنور الذبحاني ومساعد النائب الأول معين شندق ومدير مركز أمراض القلب الدكتور طه الميموني. ناقش اللقاء أوضاع المستشفى والمركز ومستوى الرعاية الطبية والعلاجية التي يقدماها فضلا عن الصعوبات التي تواجههما وأهمية معالجتها لضمان مواصلة نشاطهما الصحي. وبين القعود ونجم الدين والميموني، الأدوار الصحية المهمة للمستشفى والمركز، والتي لم تقتصر على العسكريين بل والنازحين وعامة المواطنين إلى جانب تقديم الرعاية الشاملة لجرحى العدوان السعودي وأدواته. واستعرضوا الانجازات التي حققها المستشفى والمركز خلال السنة الماضية رغم الصعوبات المتعددة لفائدة تعزيز مستوى خدماتهما الصحية الطبية والعلاجية .. موضحين الاحتياجات الضرورية لمواصلة مواجهة المتطلبات العلاجية والرعاية الصحية للفئات المستهدفة خاصة المصابين والجرحى. ونوه رئيس الوزراء بمستوى الخدمات الطبية التي يقدمها هذان الصرحان الطبيان العسكريان سواء لمنتسبي هذا السلك أو الجرحى والنازحين أو لعامة المواطنين. وأشار إلى حرص الحكومة على إسناد جهودهما لتوطيد دورهما الهام خاصة في ظل الظرف الاستثنائي الراهن وما يواجهه القطاع الصحي العام من ضغوطات نتيجة ازدياد حالات سوء التغذية والأوبئة وكذا الضغوط الشديدة التي يتعرض لها اليمنيين بفعل تداعيات العدوان والحصار الإعرابي. وأشاد الدكتور بن حبتور بالانجازات التي حققها المستشفى العسكري خلال السنة المنصرمة رغم ما واجهه من صعوبات وتحديات .. متمنيا لقيادتي المستشفى والمركز وكادرهما الطبي والصحي المساعد وكافة العاملين التوفيق في تأدية واجبهم الإنساني الوطني ومواصلة التخفيف من معاناة اليمنيين إلى جانب المستشفيات الحكومية والخاصة والمراكز الصحية . س
طباعة          إرسال لصديق
الأرشيف
 
الرئيس المشاط يلتقي رئيس الوزراء ووزير الخارجية
التقى الأخ مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى اليوم، رئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور ووزير الخارجية المهندس هشام شرف. ...المزيد


الأخبار المحلية

...المزيد
تصميم وبرمجة : عربي بزنس
عدد الزوار 17461628
Too many connections