وزير الصحة يؤكد أهمية دور الصيدلي في تحقيق الأمن الدوائي الوطني Bookmark and Share
التاريخ : 24-09-2020 أكد وزير الصحة العامة والسكان الدكتور طه المتوكل أن صناعة الأدوية والمستحضرات الصيدلانية، أحد القطاعات الصناعية التحويلية المهمة التي يحتاج اليمن للتوسع فيها، خاصة في ظل استمرار العدوان والحصار .

واعتبر الوزير المتوكل في فعالية باليوم العالمي للصيادلة، نظمتها نقابة ملاك صيدليات المجتمع بالتعاون مع جامعة الرازي، الصناعة الدوائية الوطنية دعامة أساسية لتكوين البعد الاقتصادي الاستراتيجي لليمن لارتباطها المباشر بتأمين صحة المواطن والقطاع الصحي. ولفت إلى أهمية الاحتفال بهذه المناسبة لما للصيادلة من دور في تحقيق الأمن الدوائي الوطني وذلك بالتزامن مع احتفالات الشعب اليمني بأعياد الثورة سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر ومرور ألفي يوم من الصمود في وجه العدوان. وقال "أول ما استهدف العدوان هو القطاع الصحي والدوائي من خلال الحصار وإغلاق مطار صنعاء الدولي ومنع دخول الأدوية خاصة المتعلقة بالأمراض المزمنة". وأشار إلى الدور الذي تضطلع به الجامعات في مواكبة التطورات في هذا المجال وتخريج صيادلة قادرين على الإنتاج والصناعة الدوائية .. مؤكدًا حرص وزارة الصحة العامة والسكان على إيجاد الدواء الآمن ذات الجودة وبأسعار مناسبة. وأوضح وزير الصحة أنه سيتم التعميم بالعمل في الصيدلة السريرية ضمن العمل الطبي في مختلف المستشفيات .. مستعرضاً الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لتحسين سوق الدواء من خلال المعايير والأدلة الخاصة بالمنشآت الصيدلانية. وفي الفعالية التي حضرها وزيرا شؤون مجلسي النواب والشورى علي أبو حليقة والدولة الدكتور حميد المزجاجي ورئيس مجلس الاعتماد الأكاديمي الدكتور علي الكاف، وضم نخبة من الصيادلة والأكاديميين، أشار وزير الشؤون الاجتماعية والعمل عبيد سالم بن ضبيع إلى أهمية الفعالية التي تتزامن مع أعياد الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر. واستعرض جهود الوزارة في تنظيم عمل النقابات والاتحادات الطبية لتقديم الخدمة المناسبة للمريض .. مؤكداً ضرورة تكاتف جهود الجميع لتحسين الوضع الدوائي في اليمن بالتنسيق مع الجهات المعنية وتخفيف معاناة المواطنين وإيجاد أدوية وبأسعار مناسبة. من جانبه أشار نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور علي شرف الدين إلى أهمية التوجه نحو التصنيع الدوائي المحلي خاصة في ظل العدوان والحصار. وأكد أهمية الاحتفال باليوم العالمي للصيادلة وذلك لتشجيع الصيادلة على إعداد الأبحاث المتعلقة بتطوير الرعاية الصيدلانية والاستفادة من توفر المواد الخام من الأعشاب والأزهار النادرة في صناعة الدواء محلياً. من جانبه أشار رئيس مجلس أمناء جامعة الرازي الدكتور طارق النهمي إلى أهمية دور الصيادلة في الرعاية الصحية واستخدام الدواء الآمن، لافتًا إلى أهمية دور النقابات في توعي المجتمع بالأدوية وأهمية تفعيل الصيدلية السريرية. وأكد استعداد الجامعة العمل على تدريب وتأهيل الكوادر الصيدلانية بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة ونقابة ملاك صيدليات المجتمع. في حين استعرض رئيس مجلس إدارة نقابة ملاك صيدليات المجتمع الدكتور محمد النزيلي رؤية الاتحاد الدولي للصيادلة .. مشيرا إلى وضع الصيادلة في اليمن والصعوبات التي تواجه سوق الدواء وأهمية دور الصيدلي في الارتقاء بالمهنة ومتابعة التأهيل العلمي. فيما استعرض المدير التنفيذي للنقابة الدكتور نبيل أبو فارع أهداف ورؤية النقابة في إيجاد خدمة صيدلانية صحيحة من خلال كادر صيدلاني كفؤ ومؤهل لتقديم الخدمة وفق المعايير العالمي. وألقيت كلمتان عن اتحاد مستوردي الأدوية ألقاها إبراهيم الهاملي وعن قطاع المرأة بالنقابة الدكتور علياء الشرجبي، تطرقتا إلى أهمية الاحتفال باليوم العالمي للصيادلة. حضر الفعالية أمين عام نقابة ملاك صيدليات المجتمع الدكتور مطهر الفيل.

طباعة          إرسال لصديق
الأرشيف
 
وزير الخارجية يهنئ نظيريه النمساوي والزامبي
بعث وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله، برقية تهنئة إلى وزير خارجية جمهورية النمسا الكسندر شالينبرج، بمناسبة اليوم الوطني لبلاده....المزيد


الأخبار المحلية

...المزيد
تصميم وبرمجة : عربي بزنس
عدد الزوار 21230543
Too many connections