اليمن يجدد الدعوة للشركات العالمية للمشاركة في المؤتمر الثالث للنفط بصنعاء Bookmark and Share
التاريخ : 04-10-2010 جدد وزير النفط والمعادن أمير العيدروس الدعوة للشركات العالمية والمهتمين ورجال المال والأعمال للمشاركة في المؤتمر الثالث للنفط والغاز والمعادن الذي تحتضنه العاصمة صنعاء خلال الفترة 18-19 أكتوبر الجاري. وقال العيدروس في مؤتمر صحفي عقده اليوم بصنعاء انه سيتم خلال المؤتمر تقديم عشر فرص استثمارية جاهزة في مجال النفط والغاز لعشرة قطاعات نفطية جديدة خاضعة للتفاوض المباشر مع الشركات المؤهلة ذات الولاء القانوني والمالي، وعشر فرص جاهزة للاستثمار في مجال المعادن.

جدد وزير النفط والمعادن أمير العيدروس الدعوة للشركات العالمية والمهتمين ورجال المال والأعمال للمشاركة في المؤتمر الثالث للنفط والغاز والمعادن الذي تحتضنه العاصمة صنعاء خلال الفترة 18-19 أكتوبر الجاري.

وقال العيدروس في مؤتمر صحفي عقده اليوم بصنعاء انه سيتم خلال المؤتمر تقديم عشر فرص استثمارية جاهزة في مجال النفط والغاز لعشرة قطاعات نفطية جديدة خاضعة للتفاوض المباشر مع الشركات المؤهلة ذات الولاء القانوني والمالي، وعشر فرص جاهزة للاستثمار في مجال المعادن.

وأضاف إن القطاعات النفطية المفتوحة التي سيتم عرضها للاستثمار في المؤتمر تتوزع على ستة قطاعات برية تضم قطاع وادي البنين 84 وقطاع شمال العرمة 42 وقطاع وادي دعيبر 88 وقطاع غرب سر 80 وقطاع شمال الخضراء 79 وقطاع شمال ثمود 59، وأربعة قطاعات بحرية تضم قطاع كمران 22 وقطاع الحديدة 23 وقطاع القمر 16 وقطاع عبد الكوري 94.

وأشار وزير النفط إلى أن عدد الأوراق التي ستعرض في المؤتمر تتجاوز 65 ورقة عمل من قبل شركات عالمية. مؤكدا أن هذه المشاركة تعطي مؤشرا واضحا عن رغبة الشركات في المشاركة ومعرفتها بان مستقبل اليمن النفطي واعد ومبشر.

وبين انه سيتم على هامش المؤتمر تقديم الفرص للشركات الراغبة في الاستكشاف والإنتاج ليس عبر التنافس وإنما التفاوض المباشر كإجراء جديد تهدف من خلاله الوزارة إلى تسهيل عملية التنافس وإعطاء قطاع الاستكشاف أهمية كبيرة.

وأوضح الوزير العيدروس أن القطاعات النفطية العشرة توزعت على الخارطة الجيولوجية في اليمن في البر والبحر مما يعطي رسالة واضحة على أهمية موقع اليمن الجيولوجي والجيوسياسي، كما تم مراعاة دخول الربع الخالي في هذه القطاعات التي سيتم عرضها لاستكشاف هذا الجزء ومعرفة تركيبته الجيولوجية الواعدة والذي يعول عليه في إحداث تغيير في خارطة اليمن الجيولوجية.

وفي مجال المعادن أكد أن قطاع المعادن سيحظي في المؤتمر باهتمام كبير باعتباره من القطاعات الواعدة ويحتاج إلى استثمارات كبيرة.

وقال وزير النفط والمعادن إن اليمن يمتلك ثروات معدنية زاخرة سيتم الترويج لها خلال المؤتمر باعتبارها احد المخارج للمشكلات الاقتصادية في اليمن.لافتا إلى انه سيتم تقديم عشر فرص جاهزة للاستثمار في المعادن في مجال الذهب والنحاس والنيكل والزنك والرصاص وفي مجال استغلال وإنتاج الصخور الإنشائية والصناعية المستخدمة في البناء والصناعات الإنشائية والأحجار وصناعة الاسمنت وغيرها.

وأضاف" لدينا خارطة مكتملة للصخور الإنشائية بدأ بالاسمنت والحجر الرملي والمنجنيز وغيرها وسيتم تقديم فرص استثمارية في مجال المعادن الفلزية واللافلزية"..مبينا أن العشرين فرصة في مجال النفط والغاز والمعادن تمثل هدية الوزارة للمؤتمر وستكون هذه الفرص جاهزة للتباحث المباشر على هامش المؤتمر مع الشركات المشاركة في إطار توجهات الحكومة وضمن أولوياتها العشر لتوسيع عمليات الاستكشاف والإنتاج في هذا القطاع.

وأشار وزير النفط والمعادن إلى انه تم تحديد القطاعات التي تتوفر عنها الكثير من المعلومات في بنك المعلومات في هيئة استكشاف وإنتاج النفط والتي يتم تحديثها وتحليلها بهدف تقليل المخاطر، وتم تحديدها على أسس فنية ومعايير انتشارها وأنوعها على الخارطة النفطية في اليمن.

وقال" أخذنا عدد من القطاعات البحرية ونتعامل معها فنيا وجيولوجيا في البحر الأحمر والبحر العربي وسقطرى وكذا القطاعات البرية التي تتوزع على مختلف المناطق وهي قطاعات مدروسة وليست انتقائية".

وأشار الوزير العيدروس انه سيتم خلال المؤتمر تقديم معلومات ودراسات جديدة أولية تعطي مؤشرات أكثر من المناطق ذات البعد التاريخي التي كانت تتواجد فيها المناجم. وقال " لدينا مناطق سيتم عرضها في المؤتمر فيها نسبة وحجم تواجد الذهب والزنك وغيرها من المعادن الفلزية وبكميات اكبر بكثير من المناطق السابقة".

وأكد وزير النفط استعداد الوزارة التفاوض المباشر مع الشركات النفطية وهذا لأول مرة في تاريخ الصناعة النفطية في اليمن، يتم من خلاله تقديم نموذج جديد من الاتفاقيات وتسهيل عملية التنافس في ضوء لائحة المنافسة المقرة من مجلس الوزراء مع الشركات ذات الولاء القانوني والمالي وان تكون منتجة ومشغلة لقطاعات.

وأضاف بان المؤتمر يعد من الأنشطة التي يعول عليها للترويج وتوسيع النشاط الاستكشافي ومدخل وبوابة على آلية الاستثمار الحكومية في اليمن، وسيتم من خلاله استعراض وتقديم طموحات وزارة النفط والمعادن والتحديات التي تواجه الصناعة النفطية وكذا خبرات الشركات العالمية والإقليمية والمحلية.

وحول عدد الشركات المشاركة في المؤتمر أشار وزير النفط والمعادن إلى أن عدد الشركات المسجلة في المؤتمر بلغت قرابة 200 شركة حتى اليوم من إجمالي 300 شركة تم استهدفتها بالرغم من الفترة القصيرة للإعلان والدعوة التي تم توجيهها للشركات.


المصدر : سبأ
طباعة          إرسال لصديق

شاركنا بارائك ومقترحاتك

الإخوة / متصفحي موقع قناة اليمن الفضائية نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 58 دقيقة و 25 ثانية دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
الإسم *
عنوان التعليق *
نص التعليق *
الأحرف المتاحة : 800
الأرشيف
 
939 مليون 448 ألف قيمة صادرات الأسماك خلال يناير ومنتصف فبراير بعدن
سوقت إلى الأسواق العربية والأوروبية خلال الفترة من يناير وحتى النصف الأول من فبراير الجاري ألف و25 كيلو جرام من الأسماك و الأحياء المائية بقيمة 939 مليون و448 ألف ريال ....المزيد


الأخبار الإقتصادية

...المزيد
تصميم وبرمجة : عربي بزنس
عدد الزوار 13449946
Too many connections