إقرار آليات للتسريع بانعكاس تحسن سعر صرف الريال على أسعار السلع Bookmark and Share
التاريخ : 05-09-2010 ناقش اجتماع مشترك لوزارة الصناعة والتجارة والاتحاد العام للغرف التجارية والغرف التجارية الصناعية في أمانة العاصمة والمحافظات الآليات العملية للتسريع بانعكاس التحسن الملموس في سعر صرف الريال أمام العملات الأجنبية الأخرى على أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية.

ناقش اجتماع مشترك لوزارة الصناعة والتجارة والاتحاد العام للغرف التجارية والغرف التجارية الصناعية في أمانة العاصمة والمحافظات الآليات العملية للتسريع بانعكاس التحسن الملموس في سعر صرف الريال أمام العملات الأجنبية الأخرى على أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية.

وأقر الاجتماع اليوم برئاسة وزير الصناعة والتجارة الدكتور يحيى بن يحيى المتوكل عقد اجتماعات لمجالس إدارات الغرف التجارية في أمانة العاصمة وعموم المحافظات مع منتسبيها من المستوردين والمنتجين والمصنعين وتجار الجملة والتجزئة لحثهم على خفض الأسعار بما يتوازى مع الاستقرار في سعر الصرف، وكلف بهذا الخصوص الاتحاد العام للغرف التجارية متابعة عقد هذه الاجتماعات في اقرب وقت ممكن.

كما أقر الاجتماع تشكيل لجنة مشتركة من وزارة الصناعة والتجارة والاتحاد العام للغرف التجارية تتولى مهمة مقارنة فواتير الاستيراد خاصة للسلع الغذائية الأساسية مع أسعار البيع الفعلية لمعرفة مدى توافق عملية البيع مع أسعار الشراء ووضع هامش ربح معقول، بما يحمي مصالح المستهلكين.

واستعرض الاجتماع الذي حضره رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية الصناعية محمد عبده سعيد ورئيس جمعية الصناعيين اليمنيين شوقي هائل سعيد ورؤساء وممثلي الغرف التجارية في أمانة العاصمة والمحافظات، الآليات الكفيلة بإرساء عمل مؤسسي وفاعل بين وزارة الصناعة والتجارة والاتحاد العام والغرف التجارية وضمان تدفق البيانات والمعلومات بين هذه الأطراف، انطلاقا من المسئولية المشتركة في تحقيق استقرار الأسواق تموينيا وسعريا.

وفي الاجتماع لفت الوزير المتوكل إلى السياسات والإجراءات التي اتخذتها الحكومة تنفيذا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية لتخفيف الضغط على العملة المحلية وما نتج عن ذلك من تحسن ملموس لسعر الريال أمام العملات الأجنبية الأخرى. مطالبا بهذا الخصوص أن ينعكس هذا التحسن على أسعار السلع خاصة الأساسية.

وقال " نؤكد على مسؤولية الاتحاد العام للغرف التجارية والغرف الصناعية والتجارية في هذا الشأن بما يضمن توازن السوق وعدالته، وهناك ارتفاعات مازالت غير طبيعية في أسعار بعض السلع، ووفقا لقانون الاتحاد العام للغرف التجارية فمسؤوليتكم أيضا مراقبة الأسعار بما يضمن تنافسية الأسواق وحماية المستهلك ".

وأكد وزير الصناعة والتجارة انه في حالة عدم استجابة المستوردين والمنتجين الرئيسيين لهذا التطور فان استمرار هذه الأسعار المرتفعة يعكس احتكارا في السوق ويتطلب اتخاذ الإجراءات الصارمة وفقا لقانون المنافسة ومنع الاحتكار والتجارة الداخلية.

من جانبه جدد رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية التأكيد على استعداد القطاع الخاص للتعاون الكامل مع وزارة الصناعة والتجارة والحكومة لما فيه المصلحة العامة. مؤكدا أهمية استشعار المسئولية الوطنية من الجميع لخدمة الاقتصاد الوطني والمستهلك على وجه الخصوص خاصة في السلع الأساسية.

وتطرق الاجتماع إلى عدد من القضايا المرتبطة بإنفاذ القوانين واللوائح والتعاميم ذات الصلة بالنشاط التجاري، بما في ذلك الالتزام بالبيع بالفواتير والإشهار السعري ومكافحة الغش التجاري وتطبيق القرار الوزاري الخاص بتنظيم إعلان التخفيضات والجوائز، بما يحد من تضليل وخداع المستهلك.


المصدر : سبأ
طباعة          إرسال لصديق

شاركنا بارائك ومقترحاتك

الإخوة / متصفحي موقع قناة اليمن الفضائية نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 58 دقيقة و 25 ثانية دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
الإسم *
عنوان التعليق *
نص التعليق *
الأحرف المتاحة : 800
الأرشيف
 
939 مليون 448 ألف قيمة صادرات الأسماك خلال يناير ومنتصف فبراير بعدن
سوقت إلى الأسواق العربية والأوروبية خلال الفترة من يناير وحتى النصف الأول من فبراير الجاري ألف و25 كيلو جرام من الأسماك و الأحياء المائية بقيمة 939 مليون و448 ألف ريال ....المزيد


الأخبار الإقتصادية

...المزيد
تصميم وبرمجة : عربي بزنس
عدد الزوار 13447818
Too many connections